خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

تطاردك أثناء النوم؟.. 6 طرق فعالة للتخلص من الكوابيس

09:12 م الخميس 19 نوفمبر 2020
تطاردك أثناء النوم؟.. 6 طرق فعالة للتخلص من الكوابيس

الكوابيس أثناء النوم

إعلان

كتبت - ندى سامي:

كثيرًا ما نتعرض لكابوسٍ مزعج يقلق نومنا، ولكن الأمر يكون أكثر ضررًا عندما تداهمنا تلك الأحلام المزعجة بشكل يومي، وقد يرجع ذلك إلى العادات الخاطئة التي نرتكبها بشكل يومي، وتأثيرها السلبي على الصعيدين العضوي والنفسي.

"الكونسلتو" يستعرض في التقرير التالي، طرق التغلب على الكوابيس أثناء النوم، وفقٌا لموقع "Good house keeping".

1- عدم تخطي وجبة العشاء

يتجنب بعض الأشخاص تناول الطعام مساءً، خوفًا من زيادة الوزن، إلا أن بعض الأبحاث قد أثبتت أن انخفاض سكر الدم أثناء النوم، نتيجة تخطي وجبة العشاء، يعتبر من العوامل المؤدية للكوابيس.

لذلك يجب الحرص على تناول وجبة غنية بالبروتين والألياف قبل التوجه للسرير بوقتٍ كافٍ، مع مراعاة أن تكون خالية من الكوبوهيدرات والسكريات والدهون، للحفاظ على مستويات السكر بالدم أثناء النوم.

2- التغلب على الإجهاد

الإجهاد البدني والذهني وكذلك النفسى، من أبرز الأسباب التي تؤدي إلى الأحلام المزعجة أثناء النوم، وهناك أكثر من طريقة يمكن الاعتماد عليها لتهدئة الأعصاب وتحسين المزاج، مثل الاستحمام بالماء الدافئ أو تناول المشروبات العشبية أو ممارسة تمارين اليوجا.

3- عمل جدول للنوم

أشارت بعض الأبحاث السريرية إلى أن النوم والاستيقاظ في ساعات محددة يوميًا، حتى في أيام العطلات، يساعدان في التغلب على الكوابيس المزعجة.

اقرأ أيضًا: دراسة تكشف فوائد الكوابيس في الحماية من الإجهاد الصباحي

4- تغيير الأدوية

مرضى الاكتئاب والقلق من أكثر الفئات التي تعاني من الكوابيس أثناء النوم، ويرجع السبب إلى الأدوية المستخدمة في علاج كلا المرضين وتأثيرها على الحالة المزاجية، لذلك لا بد من التحدث إلى الطبيب المعالج، لتعديل الجرعات أو استبدالها بعقاقير أخرى.

5- كتابة الكوابيس

قلما ما نتذكر الكوابيس عند الاستيقاظ من النوم، حتى وإن تفاعلنا معها عاطفيًا أو جسديًا، ولكن بعض الدراسات قد أكدت أن محاولة استرجاع تلك الأحلام المزعجة وتدوينها، قد يضفي السلام والطمأنينة على النفس، مما يقلل من تأثيراتها السلبية على الصحة النفسية والعضوية، ومع مرور الوقت، سوف تختفي تمامًا.

6- تصفية الذهن

يجب تصفية الذهن قبل الخلود للنوم، بالتحدث مع صديق مقرب أو الاستماع للموسيقى أو ممارسة الرياضة، لأن الأفكار السلبية التي تؤثر سلبًا على الحالة المزاجية للشخص وهو مستيقظ، قد تطارده في أحلامه وتجعل منها كوابيسًا مزعجة.

قد يهمك: دراسة: رش العطور في غرف النوم يجلب الكوابيس

اعلان

باقى المحتوى

باقى المحتوى

الأخبار المتعلقة

صحتك النفسية والجنسية