خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

أكثر الكلمات انتشاراً

إعلان

اضطراب فرط الحركة يؤثر على العلاقة الحميمة.. ماذا تفعل؟

05:30 م الجمعة 18 يناير 2019
اضطراب فرط الحركة يؤثر على العلاقة الحميمة.. ماذا تفعل؟

العلاقة الحميمة

كتب- الكونسلتو

تتلخص أعراض اضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه "ADHD" في النشاط الزائد وصعوبة التركيز ومشكلات سلوكية، وبالتالي يؤثر على العلاقة بين الشريكين والأداء الجنسي.

تظهر بعض المشكلات الجنسية التي يسببها هذا الاضطراب فيما يلي، وفقًا لموقع "medical news today":

ضعف الرغبة الجنسية

عادة ما يعاني المصاب باضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه من ضعف الرغبة الجنسية وفقدان الحماس والمتعة في القيام بذلك حتى يمكن أن ينسحب أثناء إقامة العلاقة الحميمة.

من الممكن أن يصبح ضعف الرغبة الجنسية ضمن أعراض اضطراب فرط الحركة لدى بعض الحالات، وربما يأتي ضمن الآثار الجانبية المعالجة لهذا الاضطراب وأدوية مضادات الاكتئاب.

عدم الوصول للنشوة الجنسية

في بعض الحالات، يتمكن المصابون بهذا الاضطراب من إقامة علاقة حميمة ناجحة، لكن يصعب عليهم الوصول إلى النشوة الجنسية مهما كانت معدلات الإثارة لديهم، وربما يرجع ذلك إلى الشعور بالملل ومشكلات في التركيز الدائم أو مشاعر أخرى أو الآثار الجانبية للأدوية المعالجة.

الحساسية المفرطة

تعني الحساسية المفرطة أن إثارة الشخص المصاب بهذا الاضطراب تبدو غير مريحة أو مؤلمة، ويجد الشخص صعوبة في التركيز والبقاء منتبها.

فرط النشاط

عادة ما يؤثر فرط النشاط المرتبط بهذا الاضطراب على العلاقة الحميمة، حيث يجد أصحابه مشقة في الاسترخاء والهدوء، وبالتالي يصعب عليهم الحصول على الإثارة

أعراض أخرى

تشمل أعراض اضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه التأثير على المشاعر أو وجود أعراض القلق والاكتئاب، ومن المعروف أن المشكلات النفسية تضع ضغوط على العلاقة الحميمة وتجعلها غير جيدة وصحية.

ماذا تفعل؟

يراعى التواصل مع الشريك والتحدث عن الأمور التي تمثل مشكلة في العلاقة الحميمة بحرية، والابتعاد عن الأشياء المسببة للحساسية المفرطة سواء الإضاءة أو الصوت واستخدام زيوت طبيعية لتخفيف الألم، وتمرين العقل على الحضور والانتباه، ويمكن اللجوء إلى الطبيب المختص للمساعدة في تحسين العلاقة الحميمة.

صحتك النفسية والجنسية