للنساء.. هل يؤخر نقص فيتامين د الدورة الشهرية؟

03:22 م الثلاثاء 22 سبتمبر 2020
للنساء.. هل يؤخر نقص فيتامين د الدورة الشهرية؟

تأخر الدورة الشهرية

إعلان

كتبت - هدى عبد الناصر

تعاني بعض النساء من اضطراب الدورة الشهرية وعدم انتظامها، وفي بعض الأحيان قد تتأخر الدورة عن موعدها، دون إدراك السبب الرئيسي وراء تلك الحالة.

يستعرض "الكونسلتو" في السطور التالية، علاقة فيتامين د بتأخر الدورة الشهرية، وفقًا لما ذكره موقع "ncbi".

لماذا قد تتأخر الدورة الشهرية عن موعدها؟

غالبًا ما يكون تأخر الدورة الشهرية عن موعدها نتيجة اضطراب نسبة فيتامين د في الجسم، كما يمكن أن يكون نتيجة اختلاف أوزان الجسم من امرأة لأخرى.

أثبتت بعض الدراسات أن هناك علاقة بين تكرار اضطرابات الدورة الشهرية، وانخفاض مستويات فيتامين د في الجسم، لذا، فمن الضروري تناول النساء اللائي تعانين من انخفاض فيتامين د في الجسم للمكملات الغذائية لتعويض هذا النقص.

أسباب نقص فيتامين د في الجسم

عادة ما ينشأ نقص فيتامين د نتيجة عدم التعرض الكافي لأشعة الشمس، أو عدم تناول كميات مناسبة من الطعام والمكملات الغذائية، ويؤثر ذلك على وظائف جميع أجهزة الجسم، ويزيد من خطر الإصابة بهشاشة العظام، والسرطان، وأمراض القلب والأوعية الدموية، وأمراض المناعة الذاتية، والاضطرابات النفسية مثل الاكتئاب، ومتلازمة الألم المزمن.

اقرأ أيضًا: 5 أطعمة محظور تناولها أثناء الدورة الشهرية (صور)

وظائف فيتامين د في الجسم

كما أوضحت الدراسات أن فيتامين د يعمل على تعديل الجينات في الأنسجة المختلفة، بما في ذاك الأنسجة التناسلية مثل المبيض والرحم والمهبل، بالإضافة إلى أنه تم ربط الأشكال الجينية المتعددة المتعلقة بمستقبلات فيتامين د بمستويات الهرمون اللوتيني والجلوبيولين المرتبط بالهرمون الجنسي والتستوستيرون والأنسولين، وبالتالي فإن هناك علاقة بين انخفاض فيتامين د، وأعراض مقاومة الأنسولين، والعقم المرتبطة بالتبويض.

وأكدت الأبحاث أن زيادة مستويات فيتامين د والكالسيوم في الدم يمكن أن يحسن الوظيفة الإنجابية عند النساء المصابات بالعقم وتكيس المبايض.

ماذا يحدث عند نقص فيتامين د في الجسم لدى النساء؟

كما أوضحت بعض الدراسات أن نقص فيتامين د يسبب عسر الطمث، وبالتالي زيادة الشعور بالتعب والألم أثناء هذه الفترة، وذلك على عكس النساء التي تمتلك مستويات معتدلة أو مرتفعة من فيتامين د.

وأوضح الأطباء أن زيادة الألم أثناء الدورة الشهرية، يعتبر أحد أعراض نقص فيتامين د، لذا، فمن الضروري الحصول علي كميات كبيرة من فيتامين د، سواء من خلال التعرض لأشعة الشمس، أو تناول الأطعمة الغنية به، أو تناول مكملات فيتامين د، مع المتابعة المستمرة مع الطبيب المختص.

اعلان

باقى المحتوى

باقى المحتوى

إعلان

الأخبار المتعلقة

صحتك النفسية والجنسية