خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

الأسبوع السابع والعشرين الثلث الثالث الشهر السابع

باقي

13أسبوع

بحلول الأسبوع الـ27، تكون الأم على اقتراب من بداية الثلث الثالث والأخير الحمل، وغالبًا ما يكون الطفل جاهزًا للخروج إلى الحياة، إذا يصبح أكثر نشاطًا وحركة.

ماذا يحدث للأم؟

تشعر الأم في هذا الأسبوع بثقل في البطن، بالإضافة إلى زيادة الشعور بالحرقان وانبعاث حرارة من الثدي، وذلك نتيجة اكتمال نمو الغدد المسئولة عن إفراز الحليب، ومن الممكن أن يصاب الجلد ببعض الالتهابات، بسبب بروز البطن وزيادة الوزن.

كيف يتطور الجنين؟

يبلغ طول الطفل 14 بوصة، ويصبح وزنه ضعف ما كان عليه قبل أربعة أسابيع، ويتطور سمعه بشكل ملحوظ، نتيجة نضوج شبكة الأعصاب الموجودة بالأذنين.

كما تصبح براعم التذوق أكثر تطورًا، حيث يستطيع الطفل التفاعل مع مذاق الأطعمة التي تتناولها الأم، فإذا تناولت طعامًا حارًا، يتفاعل معه ويبدأ في الحركة.

نصائح يجب اتباعها

  • ترطيب البشرة باستمرار بالكريمات والزيوت الطبيعية
  • تدليك الثدي باستمرار
  • وضع القدم في الماء الدافئ، للتخلص من التورم
  • عدم الانحناء الشديد أو حمل الأشياء الثقيلة
  • ممارسة بعض التمارين الرياضية، مثل المشي أو السباحة، تحت استشارة الطبيب المختص
  • رفع القدمين عند النوم والجلوس
  • شرب كمية كافية من الماء والسوائل بشكل عام، للحفاظ على ترطيب الجسم
  • اتباع نظام غذائي غني بأحماض أوميجا 3، والفيتامينات، والمعادن، والبروتينات

متى يجب استشارة الطبيب؟

عادة ما تصاب الحوامل في هذا الأسبوع بطفح الجلدي، بين الثديين وأسفله، في الجزء السفلي من البطن، والجزء العلوي من منطقة العانة، والفخذين من الداخل، لأن جسم الحامل في هذه الفترة يجمع بين السخونة والرطوبة وكثرة العرق.

فمن الضروري استشارة الطبيب المختص في هذه الحالة، مع استخدام الكريمات المرطبة والآمنة، وذلك بشكل مؤقت حتى الولادة.

لا تعاني الحامل من تورم الأطراف فقط، بل يتسبب احتباس السوائل في شحوب البشرة وانتفاخ منطقة أسفل العينين، لذلك، يجب استشارة الطبيب في هذه الحالة، ويمكن التغلب عليها بوضع شرائح الخيار على البشرة والعينين، مع مراعاة الابتعاد عن مستحضرات التجميل.

من الضروري أن تتابع الأم معدل ضربات القلب بشكل خاص هذا الأسبوع، وليس فقط عند ممارسة الرياضة.

مراحل تطور الجنين

الثلث الأول

(الشهر 1 - الشهر 3)

يبدأ الثلث الأول من الحمل من اليوم الأول وينتهي في الأسبوع ال 13، وعمليا فإنه يبدأ قبل عملية الإخصاب نفسها، أي من موعد حدوث الحيض الأخير ويحفل هذا الثلث بالفحوصات التي يجب أو نوصيك أن تجريها، وذلك لضمان سلامتك وسلامة الجنين وثبات الحمل عامة.

الثلث الثاني

(الشهر 4 - الشهر 6)

في هذا الثلث تتأكدين من تشكل كافة أعضاء الجنين ومعرفة جنس الجنين عبر الأولتراساوند كما يشمل هذا فحوصات هامة كالبروتين الثلاثي وماء السلى وفحص شامل للدم وتحمل الجلوكوز الهام في تشخيص سكري الحمل في نهاية هذا الثلث.

الثلث الثالث

(الشهر 7 - الشهر 9)

في هذا الثلث يزداد وزنك بواقع نصف كيلوجرام تقريبا في كل أسبوع ويصبح الجنين كائنا بشريا كاملا على استعداد للخروج للحياة حيث يصل الجنين مع نهاية الثلث الأخير إلى وزن يفوق 3 كيلوجرامات، كما أنه ابتداءا من الأسبوع 28 قد تحدث الولادة.

صحتك النفسية والجنسية