بعد اضطراب الصدمة.. مرض نفسي جديد يهدد سكان العالم بسبب كورونا

10:06 م الثلاثاء 02 يونيو 2020
بعد اضطراب الصدمة.. مرض نفسي جديد يهدد سكان العالم بسبب كورونا

متلازمة كوخ

إعلان

كتب - كريم حسن:

العزل المنزلي رغم فعاليته في منع انتشار فيروس كورونا المستجد، ولكنه أسفر عن إصابة بعض الأشخاص باضطرابات نفسية، نتيجة قلة الخروج من المنزل والمكوث فيه لفترات طويلة والشعور بالقلق تجاه الإصابة بعدوى كوفيد-19.

وتعتبر متلازمة الكوخ من الاضطرابات النفسية التي نتجت عن العزل المنزلي، وثبت أن أكثر من مليوني شخص بإيطاليا يعانون منها، رغم تقليص الإجراءات التي فرضتها تفشي فيروس كورونا حول العالم، بحسب الجمعية الإيطالية للطب النفسي (SIP).

ومتلازمة الكوخ ليس الاضطراب النفسي الوحيد المحتمل أن يسببه فيروس كورونا، بل يرجح الأطباء النفسيين أن يصاب بعض سكان العالم بمرض نفسي يدعى "اضطراب ما بعد الصدمة"، يتعرض له الشخص بعد المرور بموقف ضاغط أو حادث مروع أو تغير مفاجئ وجذري في إيقاع الحياة اليومية الروتينية، وصنفته الجمعية الأمريكية للطب النفسي ضمن اضطرابات القلق الشديدة، التي يصاحبها أعراض مزعجة، تتفاوت شدتها من مريض لآخر.

ولمزيد من التفاصيل عن اضطراب ما بعد الصدمة اضغط هنا.

يستعرض "الكونسلتو" في التقرير التالي، أعراض متلازمة الكوخ وكيفية التغلب عليها، وفقًا لموقع "Verywell mind"،

متلازمة الكوخ

اضطراب نفسي ينتج عن العزلة الاجتماعية، ويواجه المصابون به صعوبة في الخروج من المنزل بعد انقضاء السبب وراء المكوث فيه لفترة طويلة، ولا يستطيعون الانخراط مرة أخرى في المجتمع.

أعراض متلازمة الكوخ

- الخمول.

- الحزن أو الاكتئاب.

- صعوبة التركيز.

- سرعة الانفعال والعصبية.

- القلق المستمر.

- الشعور بالأرق أو صعوبة الاستيقاظ من النوم.

- الرغبة في الحصول على القيلولة بصورة متكررة.

- زيادة الرغبة في تناول الطعام.

- اليأس.

اقرأ أيضًا: 7 طرق تمكنك من التغلب على الكوابيس الناتجة عن كورونا

ملحوظات هامة

- لا يعاني جميع المصابين بمتلازمة الكوخ من نفس الأعراض، ولكن معظمهم يشكون من سرعة الانفعال والقلق المستمر.

- تتشابه أعراض متلازمة الكوخ مع أعراض اضطرابات نفسية أخرى، لذلك يجب الاستعانة بطبيب متخصص في الصحة النفسية، للكشف عن الاضطراب المتسبب في هذه الأعراض التي تتراوح حدتها بين بسيطة وشديدة.

كيفية التغلب على متلازمة الكوخ

1- التعرض لأشعة الشمس

قد يصعب عليك الخروج من المنزل في ظل انتشار فيروس كورونا، ولكن يمكنك الاستفادة من أشعة الشمس الغنية بفيتامين د المضاد للاكتئاب عن طريق تناول وجبة الإفطار في بلكونة غرفتك أو ممارسة الرياضة صباحًا في حديقة منزلك.

2- تناول الأطعمة المحسنة للمزاج

تتأثر الحالة المزاجية بطبيعة الأطعمة التي يتم تناولها على مدار اليوم، لذلك احرص على اتباع نظام غذائي صحي يتضمن مأكولات تساعد على تحسين المزاج، مثل المكسرات والشوكولاتة الداكنة وبعض الأسماك، ولمعرفة المزيد عن هذه الأطعمة اضغط هنا.

وفي المقابل، يجب الابتعاد عن الأطعمة التي تسبب الاضطرابات المزاجية، مثل الوجبات السريعة والحلويات.

3- استخدم عقلك

ابحث عن طرق جديدة لشغل وقت فراغك، فبدلًا من الجلوس لفترات طويلة أمام الألواح الإلكترونية، مثل التليفزيون والهاتف المحمول والكومبيوتر، يمكنك اغتنام فرص المكوث في المنزل لتحقيق بعض الأهداف المؤجلة، مثل الحصول على دورات تدريبية أون لاين لاكتساب مهارات جديدة تثقل خبرتك الوظيفية والحياتية أو اتباع حمية غذائية للحصول على قوام مثالي وممشوق.

4- ممارسة الرياضة

غلق صالات الجيم بسبب فيروس كورونا، ليس سببًا يمنعك من ممارسة التمارين الرياضية بصورة يومية، كل ما عليك فعله هو تخصيص غرفة من غرف المنزل وتعزيزها بالأدوات التي ستحتاجها لأداء التمارين، مثل الدمبل والسجادة الرياضية.

وإذا واجهت صعوبة في أداء بعض التمارين، يمكنك الاستعانة بالفيديوهات المنتشرة على موقع "يوتيوب"، لمعرفة كيفية تنفيذها بشكل آمن وصحيح.

اعلان

باقى المحتوى

باقى المحتوى

الأخبار المتعلقة

صحتك النفسية والجنسية