متى تلجأ لزراعة دعامات القضيب؟.. إليك التقنيات الحديثة

02:03 م الأربعاء 08 أغسطس 2018
متى تلجأ لزراعة دعامات القضيب؟.. إليك التقنيات الحديثة

2-2 (44)

إعلان

كتب– مصطفى عريشة

يحتاج الرجال المصابون بضعف شديد في الانتصاب لإجراء جراحة تركيب دعامة للعضو الذكري للحصول على انتصاب جيد، وتختلف حاجة كل شخص للدعامة حسب حالته.

قال الدكتور أدهم زعزع، استشاري العقم والضعف الجنسي والحقن المجهري بكلية طب قصر العيني، إن اللجوء إلى زراعة دعامة القضيب لإعادة الانتصاب للعضو الذكري يكون من خلال تقنية حديثة عن طريق الحفاظ على النسيج الكهفي للعضو.

وأضاف زعزع، أن الدعامة تستخدم لمن لديهم ضعف في الانتصاب وانتفاخ جيد للعضو ولكن لا يوجد صلابة في الانتصاب، ونتمكن من الحفاظ على الانتفاخ الموجود مبكرًا، ويتم تركيب الدعامة مع الحفاظ على الإحساس والانتفاخ الطبيعي الذي حدث، ويتمكن المريض بعدها من ممارسة حياته الجنسية بشكل طبيعي.

وأوضح زعزع، أن كبار السن الذين يفتقدون الانتفاخ للعضو الذكري أثناء الانتصاب يمكنهم الاستفادة أيضًا من أحدث تقنية للحفاظ على النسيج الكهفي في العضو الذكري، كما نحافظ على الشريان المغذي للنسيج المنتصب، واكتشفنا أن تلك الطريقة تقلل نسبة العدوى أو أي مشكلة يمكن أن تحدث أثناء تركيب الدعامة من 9% لـ1%.

وأشار زعزع، إلى أن العملية إذا أُجريت بطريقة تقليدية مع عدم الحفاظ على النسيج الكهفي، يجعل الدعامة غير محاطة بشريان طبيعي وغير محاطة بنسيج طبيعي وبالتالي أي دواء أو أي مضاد حيوي يتناوله المريض لا يصل لمكان الدعامة وبناءًا على ذلك يمكن لأي بكتريا عالقة في مكان العملية تسبب مشكلة.

وأكد زعزع، أنه بالطريقة الحديثة لتركيب الدعامة من خلال الحفاظ على الشريان المغذي للنسيج الكهفي يمكن وصول الدواء لتلك المنطقة المحيطة بالدعامة ويتسلل للنسيج الكهفي، وبعد العملية بـ4 أو 6 أسابيع يمكن أن يمارس حياته الجنسية بشكل طبيعي ويعود الانتصاب لطبيعته، ونحافظ فيها على الإحساس والقذف.

اعلان

باقى المحتوى

باقى المحتوى

إعلان

صحتك النفسية والجنسية