خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

الأسبوع الثالث الثلث الأول الشهر الأول

باقي

37أسبوع

في الأسبوعين الأول والثالي تكون البويضة قد التقت بالحيوانات المنوية، وفي الأسبوع الثالث، تمر البويضة المخصبة بعملية انقسام الخلايا داخل قناة فالوب، وصولًا إلى الالتصاق ببطانة الرحم، وتسمى تلك العملية بـ"الغرس"، التي يصاحبها بعض الأعراض الطفيفة، مثل الشعور بالتعب والإعياء.

ماذا يحدث للأم؟

في معظم الأحيان لا تظهر علامات الحمل المبكر، وقد لا تشعرين بها، حيث أن الجسم ينتج في تلك الفترة هرمونات الحمل، وربما لا يكون لديكِ مستويات عالية جدًا منها، لكن هناك بعض العلامات والأعراض الخفيفة، والتي تظهر في الأسبوع الثالث، وتتضح في الأسابيع التي تليها، مثل:

  • النزيف: في هذه المرحلة تظهر بعض البقع نتيجة لتحفيز البويضة المخصبة في بطانة الرحم، وهذا يدل على أن هناك جنين بالفعل، لكنه طور التكوين.
  • الغثيان الصباحي: عندما تبدأ هرمونات الحمل في ارتفاع مستوياتها في جسمك، فقد تعبر عن نفسها داخل جسمك بشعورك الغثيان في أي وقت من اليوم، ويكون لديكِ شعورًا سيئًا للغاية لدرجة التقيؤ، وربما هذه العلامة هي أبرز أعراض الحمل، والتي تظهر في الأسابيع أو الشهو الأولى.
  • زيادة مستويات هرمونات الحمل: من المبكرة معرفة نوع الجنين أو حجمه أو إن كان توأمًا أم لا، لكن تشير زيادة مستويات هرمونات الحمل خلال الأسبوع الثالث، إلى احتمالية الحمل بتوأم.
  • الوقت الضائع: والذي يمكنك من خلال اكتشاف حملك، خاصًة إن كانت دورتك الشهرية أقصى مدة لها 28 يومًا، وللتأكد يساعدك إجراء اختبار للحمل على معرفة ذلك.

بعد إجراء اختبار منزلي للحمل، والتأكد منه، فقد تكونين متحمسة أكثر لمشاهدة الاختلاف على جدك، مثل اختلاف حجم البطن، إلا أن في الأسبوع الثالث من الحمل قد يكون بطنك منتفخًا قليلًا بشكل لا يمكن ملاحظته، حيث لا يبدأ البطن في الانتفاخ والبروز، عند معظم النساء الحوامل، إلا بعد مرور 12 أسبوعًا من الحمل.

كيف يتطور الجنين؟

خلال الأسبوع الثالث من الحمل، قد لا تكشف الموجات فوق الصوتية "السونار" عن الجنين، نظرًا لأن البويضة المخصبة تكون أصغر من حبة الملح وتتحرك داخل قناة فالوب، وقد يتمكن الطبيب خلال الأسبوع الرابع من الحمل، من رؤية بطانة الرحم تزداد سمكًا، وهي علامة على الحمل.

نصائح يجب اتباعها

في البداية عليك اجراء بعض التحاليل الطبية فى تلك الفترة – وغالبًا ما يطلبها الطبيب المعالج وهي:

  • صورة دم كاملة
  • تحليل بول
  • تحليل للكشف عن الكالسيوم في الجسم

ومنذ تلك اللحظة عليك العمل بتلك النصائح:

  • الاهتمام باتباع نظام غذائي صحي
  • تناول البروتين لإنتاج أنسجة جديدة خلال فترة الحمل
  • الاهتمام بالكالسيوم المتوفر بكثرة في منتجات الألبان
  • الحصول على أقراص حمض الفوليك

مراحل تطور الجنين

الثلث الأول

(الشهر 1 - الشهر 3)

يبدأ الثلث الأول من الحمل من اليوم الأول وينتهي في الأسبوع ال 13، وعمليا فإنه يبدأ قبل عملية الإخصاب نفسها، أي من موعد حدوث الحيض الأخير ويحفل هذا الثلث بالفحوصات التي يجب أو نوصيك أن تجريها، وذلك لضمان سلامتك وسلامة الجنين وثبات الحمل عامة.

الثلث الثاني

(الشهر 4 - الشهر 6)

في هذا الثلث تتأكدين من تشكل كافة أعضاء الجنين ومعرفة جنس الجنين عبر الأولتراساوند كما يشمل هذا فحوصات هامة كالبروتين الثلاثي وماء السلى وفحص شامل للدم وتحمل الجلوكوز الهام في تشخيص سكري الحمل في نهاية هذا الثلث.

الثلث الثالث

(الشهر 7 - الشهر 9)

في هذا الثلث يزداد وزنك بواقع نصف كيلوجرام تقريبا في كل أسبوع ويصبح الجنين كائنا بشريا كاملا على استعداد للخروج للحياة حيث يصل الجنين مع نهاية الثلث الأخير إلى وزن يفوق 3 كيلوجرامات، كما أنه ابتداءا من الأسبوع 28 قد تحدث الولادة.

صحتك النفسية والجنسية