خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

إعلان

الطماطم ممنوعة عن مرضى النقرس.. حقيقة أم خرافة؟

03:37 م الجمعة 19 فبراير 2021
 الطماطم ممنوعة عن مرضى النقرس.. حقيقة أم خرافة؟

كيف تفيد الطماطم مرضى النقرس؟

كتبت- حسناء الشيمي:

تعد الطماطم من الخضروات الغنية بالعديد من العناصر الغذائية والتي تقدم مجموعة مختلفة من الفوائد الصحية لعل أبرزها مكافحة الالتهابات، لغناها بمضادات الأكسدة، ما يجعلها الاختيار الأفضل لمرضى النقرس.

وعلى الرغم بعض التحذيرات من تناول مرضى النقرس للطماطم كونها مصدر للأملاح، إلا أن أغلبها غير صحيحة، لذا نقدم في السطور التالية فوائد الطماطم لمرضى النقرس، وكيف تفيدهم، وفق ما جاء في "verywellhealth" وأكده الدكتور كريم جمال، أخصائي التغذية العلاجية، وعضو الجمعية المصرية للتغذية.

أولا.. ما هو النقرس؟

النقرس هو شكل من أشكال التهاب المفاصل يحدث نتيجة زيادة تراكم حمض اليوريك والذي ينتج عن تكسير مادة كيميائية تسمى البيورين، توجد في الجسم وبعض الأطعمة، وتشكل حمض البوليك، ووجود مستويات عالية من حمض البوليك في الدم، يمكن أن تتسبب في تكوين بلورات حول المفاصل، مما يسبب الالتهاب والألم. ويؤثر النظام الغذائي في مستويات البيورين وحمض البوليك الكلي في الجسم، ومع تقليل الأطعمة المحتوية على البيورين قد يتم السيطرة على حدة الأعراض لدى البعض.

ما الأطعمة الواجب تجنبها لمرضى النقرس؟

يجب على مرضى النقرس تجنب الأطعمة التي تحتوي على البيورينات وتوجد في:

  • اللحوم الحمراء ولحوم الأعضاء، مثل الكبد أو الكلى.
  • المشروبات السكرية والأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الفركتوز.
  • الأطعمة المصنعة والكربوهيدرات المكررة مثل الخبز الأبيض والكعك والبسكويت.
  • الكافيين.

اقرأ أيضًا: لمرضى النقرس.. هل تناول البروتين ممنوع؟

وماذا عن الأملاح الموجودة في الطماطم؟

الطماطم تحتوي على أملاح أوكسالات الكالسيوم، وتوجد أيضًا في الفراولة، الشاي، المانجو، السبانخ، ملح الصوديوم، أما مرضى النقرس فيعانون من تراكم حمض اليوريك، وبالتالي فنوع الأملاح الموجود في الطماطم يختلف عن نوع الأملاح المسبب للنقرس.

قد يهمك: لمرضى النقرس.. ما الأطعمة التي يجب تجنبها؟

كيف تفيد الطماطم مرضى النقرس؟

الطماطم الأطعمة المغذية التي يمكن أن تقدم فوائد للمصابين بالنقرس، فعلى سبيل المثال ، تظهر بعض الأبحاث أن تناول الطماطم قبل الوجبة يمكن أن يقلل من وزن الجسم، ونسبة الدهون في الجسم، ومستويات الكوليسترول، ومستويات السكر في الدم، وحتى مستوى حمض البوليك في الدم، كما أنها غنية بفيتامين C والليكوبين ، وكلها مضادات أكسدة مفيدة لمحاربة الالتهابات وتقليل آثارها ما يساهم في تخفيف حدة الاعراض، خاصة أن النقرس هو حالة التهابية، والطماطم تحارب الالتهابات الموجودة في الجسم بشكل عام.

كما أن الطماطم منخفضة السعرات الحرارية، وتحتوي على 32 سعرًا حراريًا فقط لكل كوب بينما توفر 27٪ من الحصة اليومية الموصى بها من فيتامين سي، المفيد لحماية الخلايا من التلف، وتعزيز جهاز المناعة، وصحة الجلد، كما تحتوي أيضًا على فيتامين K ، وهو حيوي لتخثر الدم وصحة العظام، فضلا عن الألياف المفيدة لتحسين الهضم.

وتحتوي الطماطم على مضادات الأكسدة مثل الليكوبين وبيتا كاروتين وكيرسيتين، والتي لها خصائص مضادة للالتهابات ومضادة للسرطان.

ولكن ينصح أيضًا بتجنب الإفراط في تناول الطماطم، كونها تحتوي على أملاح أوكسالات الكالسيوم، والتي تهدد بتكون حصوات الكلى الصلبة والمؤلمة.

قد يهمك أيضًا: لمرضى النقرس.. أطعمة مفيدة لتخفيف الأعراض ومحاربة حمض اليوريك

الأخبار المتعلقة

صحتك النفسية والجنسية