تمارين التأمل الجنسي تضمن لك نجاح العلاقة الحميمة.. إليك طريقة ممارستها

11:11 م الأربعاء 30 أكتوبر 2019
تمارين التأمل الجنسي تضمن لك نجاح العلاقة الحميمة.. إليك طريقة ممارستها

التأمل الجنسي

إعلان

كتبت - آلاء نبيل:

لا تقتصر فوائد تمارين التأمل –مثل اليوجا- على التخلص من الطاقة السلبية والشعور بالاسترخاء وتهدئة الأعصاب فحسب، بل ثبت فعاليتها في تحسين قدرة والرغبة الجنسية وغيرها من الفوائد الأخرى التي تزيد من فرص نجاح العلاقة الحميمة.

يستعرض "الكونسلتو" في التقرير التالي، كل ما تريد معرفته عن تمارين التأمل الجنسي، وفقًا لموقع "Prevention".

التأمل الجنسي

من الطرق التي تعزز من إدراك الإنسان لطبيعية جسده وجسد شريكه، بهدف الوصول إلى المتعة المرجوة من ممارسة العلاقة الحميمة، الأمر الذي جعل بعض أطباء الصحية الجنسية ينصحون بالمواظبة على ممارسة تمارين التأمل الجنسي، نظرًا لفعاليتها في توطيد العلاقة الزوجية بين الرجل والمرأة.

طريقة ممارسة تمارين التأمل الجنسي

- إغلاق جميع الشبابيك والأبواب، بحيث يعم الهدوء الغرفة التي يتواجد بها الزوجين، لأنه من الصعب الحفاظ على التركيز في أجواء تعج بالضوضاء، ومن ثم يقوم أحدهما بتشغل موسيقى هادئة يتخللها أصوات المطر أو أمواج البحر، للشعور بالاسترخاء.

- المرحلة الثانية من تمارين التأمل الجنسي تحمل اسم "توافق الأنفاس"، أي يقوم الزوجان باحتضان بعضهما البعض، والحرص على أن يتنفسان في الوقت ذاته، حتى يشعران بأنهما شخصٌ واحدٌ.

- يجب على الزوج في المرحلة الثالثة من تمارين التأمل الجنسي أن يقوم بفتح وغلق يد زوجته، ثم يتشبث بها فجأةً بلطف، ويمكن لزوجة هي الأخرى أن تقوم بنفس الحركات مع شريك حياتها.

- المرحلة الرابعة -والأخيرة- من تمارين التأمل يتم القيام بها أثناء الجماع، وهي أن يحرص الزوج أن ينظر في عين زوجته عند ممارسة العلاقة الحميمة، وأن يتبادل كلٌ منهما الأنفاس، ففي الوقت أن يأخذ فيه الرجل الشهيق، تخرج شريكة حياته الزفير والعكس.

اقرأ أيضًا: تعزز القدرة الجنسية.. 4 فوائد تقدمها اليوجا للحياة الزوجية

فوائد تمارين التأمل الجنسي

1- تقلل من التوتر والخوف

يشعر الزوجان بالتوتر أثناء ممارسة العلاقة الحميمة، سواء الرجل لخوفه الشديد من الفشل أو المرأة في حالة قلقها من الآلام التي تشعر بها أثناء الجماع، ولكن مع المواظبة على ممارسة تمارين التأمل الجنسي، سوف يشعران بحالة من الاسترخاء، سوف تؤهلهما على الجماع بصورة أفضل.

2- تعزز التركيز

قد يتشتت انتباه أحد الطرفين أثناء ممارسة العلاقة الحميمة، لانشغاله ببعض الأمور الحياتية، الأمر الذي يجعله يسعى جاهدًا للانتهاء سريعًا من الجماع، نظرًا لانشغالهم ببعض الأعمال، فيشعر الطرف الآخر بأن الجماع عمل روتيني ليس إلا، فيفقد الشغف على القيام به فيما بعد.

وهنا يأتي دور تمارين التأمل الجنسي التي تعزز القدرة على التركيز والانتباه، وتؤهل العقل قبل الجسد لممارسة العلاقة الحميمة بذهن صافٍ لا يشغله أي أمر أخر مهما كانت أهميته.

3- التقليل من الشعور بالتعب

كثيرًا ما يشعر الزوجان بالتعب بعد الانتهاء من الجماع، نظرًا للمجهود البدني المبذول أثناء ممارسة العلاقة الحميمة، ولكن عند ممارسة تمارين التأمل الجنسي، سوف يمتلك الطرفان القدرة على ضبط معدلات الأكسجين وضغط الدم ونبضات القلب، مما يقلل من فرص الشعور بالإرهاق بعد الانتهاء من الجماع، بل ستصبح الحالة الجسدية لكلا الطرفين في أفضل حالتها.

4- تطويد العلاقة الزوجية

تعمل تمارين التأمل الجنسي على تطويد مشاعر الحب بين الرجل والمرأة، الأمر الذي ينعكس بطبيعة الحال على ممارسة العلاقة الحميمة، لأن كل طرف سوف يبذل قصارى جهده لإرضاء شريك حياته، حتى يصل إلى النشوة الجنسية التي يسعى إلى للوصول إليها، لإشباع رغبته.

قد يهمك: ممارسة اليوجا تحسن الأداء الجنسي.. اتبع هذه التمارين

اعلان

باقى المحتوى

باقى المحتوى

الأخبار المتعلقة

صحتك النفسية والجنسية