خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

أكثر الكلمات انتشاراً

إعلان

تأثير الفول على ضغط الدم- يرفعه أم يخفضه؟

07:27 م الأربعاء 25 مايو 2022
تأثير الفول على ضغط الدم- يرفعه أم يخفضه؟

الفول

كتبت - هدى عبد الناصر:

يعتبر الفول من البقوليات المفيدة لصحة الإنسان، نظرًا لاحتوائه على العديد من العناصر الغذائية الضرورية للجسم، ومع ذلك، يجب الانتباه للكمية المستهلكة منه، لأن الإفراط فيه يسبب مجموعة من الأضرار، ولكن هل ارتفاع ضغط الدم من بينها؟

في السطور التالية، يستعرض "الكونسلتو" العلاقة بين الفول وارتفاع ضغط الدم، وفقًا للمعلومات المنشورة بمواقع "Medicinenet" و"Livestrong" و"The healthy".

اقرأ أيضًا: 6 فوائد لتناول الفول.. إليك الطريقة الصحية لتحضيره

هل الفول يتسبب في ارتفاع ضغط الدم؟

لا يعد ارتفاع ضغط الدم من الآثار الجانبية الناجمة عن الإفراط في الفول، بل على العكس تمامًا، أثبتت بعض الدراسات، أنه يساعد على خفض الضغط المرتفع، ويرجع السبب إلى محتواه العالي من معدن البوتاسيوم، الذي يساعد على تنشيط الدورة الدموية وتنظيم ضربات القلب والحفاظ على توازن السوائل في الجسم.

علاوة على ذلك، يتميز الفول باحتوائه على نسبة مرتفعة من معدن الماغنسيوم، الذي يساهم في استرخاء الأوعية الدموية وتحسين تدفق الدم المحمل بالأكسجين بداخلها وتقوية عضلة القلب.

وينطبق نفس الأمر على باقي أنواع البقوليات، مثل العدس والفاصولياء، حيث توفر لمرضى الضغط المرتفع حماية كبيرة ضد الإصابة بأمراض القلب التاجية، بفضل غناها بالألياف الغذائية، التي تساهم في خفض الكوليسترول الضار ومنع زيادة الوزن، بشرط استهلاكها بمعدل كوب واحد يوميًا.

قد يهمك: نظام مثالي لمرضى الضغط المرتفع.. إليك فوائد حمية داش

وفي دراسة منشورة بدورية "Archives of Internal Medicine"، وجد الباحثون أن الأشخاص الذين يتناولون البقوليات، بما في ذلك الفول، 4 مرات أو أكثر في الأسبوع، أقل عرضة للإصابة بالأمراض التاجية بنسبة 22% وأمراض القلب بنسبة 11%.

ومع ذلك، قد يتداخل الفول مع فعالية بعض الأدوية، مثل مثبط أوكسيديز أحادي الأمين MAO لعلاج الاكتئاب، مسببًا ارتفاعًا شديدًا في ضغط الدم، بحسب مؤسسة الصداع الوطنية.

ومن الممكن أن يرفع الفول ضغط الدم بشكل غير مباشر، إذا أضيف إليه المزيد من ملح الطعام عند تحضيره، مما يؤدي إلى زيادة الصوديوم في الدم.

قد يهمك أيضًا: هل يصيبك الفول بالخمول؟.. إليك السبب والحل

أضرار الإفراط في الفول

يسبب الإفراط في الفول مجموعة من الأضرار، وهي:

الاضطرابات الهضمية

رغم أهمية الألياف الموجودة في الفول لصحة الجهاز الهضمي، ولكن استهلاكها بمعدلات عالية يؤدي إلى الإصابة بالاضطرابات الهضمية، مثل عسر الهضم والإمساك والانتفاخ والغازات.

الأنيميا

لا خلاف على أن الفول من المصادر الغنية للحديد، ولكن الجسم يواجه صعوبة كبيرة في امتصاصه، حتى إن تم تناوله بكمية كبيرة، بالتالي يتسبب الاعتماد عليه للحصول على الجرعة اليومية الموصى بها من هذا المعدن في زيادة خطر الإصابة بالأنيميا.

فقدان العضلات

البروتينات المتوفرة في الفول غير كاملة، مما يعني أنها لا توفر جميع الأحماض الأمينية التي يحتاجها الجسم على مدار اليوم، مما يستوجب تناول الأطعمة الغنية بالبروتين عالٍ الجودة، للحفاظ على عضلات الجسم وتسريع وتيرة التئام الجروح.

الصداع النصفي

كشفت مؤسسة الصداع الوطنية، أن الإفراط في الفول قد يتسبب في الإصابة بالصداع النصفي، بسبب احتوائه على مادة التيرامين المثيرة لآلام الرأس.

نقص الفيتامينات

أظهرت دراسة سابقة أجرتها وزارة الزراعة الأمريكية، أن الفول يحتوي على مواد، قد تعيق امتصاص الجسم لبعض الفيتامينات، مثل البيتا كاروتين وفيتامين B12 وفيتامين د.

النقرس

أثبتت دراسة عام 2014، أن الإكثار من البقوليات يزيد خطر الإصابة بالنقرس، نتيجة لمحتواها العالي من البيورينات، التي تتسبب في ارتفاع حمض اليوريك في الدم.

الحساسية

قد يثير الفول أعراض الحساسية عند بعض الأشخاص، خاصةً عند تناوله بكميات كبيرة، مثل ضيق التنفس والطفح الجلدي والحكة والدوخة واضطراب ضربات القلب.

اقرأ أيضًا: هل تناول الفول يوميا يؤثر على الجسم؟

الأخبار المتعلقة

صحتك النفسية والجنسية