حسب العمر.. إليك الجرعة اللازمة من فيتامين د للوقاية من كورونا

07:24 م الأحد 31 مايو 2020
حسب العمر.. إليك الجرعة اللازمة من فيتامين د للوقاية من كورونا

فيتامين د

إعلان

كتبت - ندى سامي:

بسبب فيروس كورونا المستجد وما أثاره من قلق عالمي خلال الفترة الأخيرة، أصبح من الضروري اتباع إجراءات السلامة والوقاية والعمل على تحسين القدرة المناعية للجسم، لتجنب الإصابة بعدوى كوفيد-19.

ويعد فيتامين د من الفيتامينات التي يؤدي نقصانها في الجسم إلى ضعف الجهاز المناعي، لذلك يوصي الأطباء بتناول الأطعمة الغنية به، أو الحصول عليه من أشعة الشمس أو المكملات الغذائية التي تختلف جرعاتها من شخص لآخر حسب العمر.

"الكونسلتو" يستعرض في التقرير التالي، الجرعة الموصي بها من فيتامين د للوقاية من فيروس كورونا المستجد حسب الفئة العمرية، وفقًا لمعاهد الصحة الوطنية الأمريكية "National institutes of health".

فيتامين د

فيتامين قابل للذوبان في الدهون، موجود بشكل طبيعي في عدد قليل من الأطعمة، مثل منتجات الألبان والبيض والسردين، ومتوفر في الصيدليات كمكمل غذائي، ويمكن الحصول عليه من أشعة الشمس التي تحفز الجسم على إنتاجه بصورة طبيعية بفضل محتواها من الأشعة فوق البنفسجية.

وعلى الرغم من عدم وجود دليل علمي يؤكد أن فيتامين د يقي من الإصابة بالفيروس التاجي، ولكنه يحمل الكثير من الفوائد الصحية، ولعل أبرزها:

- تقوية الجهاز المناعي.

- الحفاظ على توازن المعادن في الجسم، خاصةً الكالسيوم والفوسفور.

- يمثل أهمية كبيرة لصحة العظام، إذ يحسن من امتصاص الجسم للكالسيوم المتوفر بالأطعمة.

- مضاد للالتهابات.

- يقلل من فرص الإصابة بالسكري والسرطان.

ولكي يتمكن الجسم من الحصول على الفوائد السابقة، يجب أن يخضع فيتامين د لعملية هيدروكسلة في الكبد، والتي ينتج عنها هيدروكسي الفيتامين D25. ويمر فيتامين د بعملية هيدروكسلة إضافية، للحصول على ثنائي هيدروكسي الفيتامين D1.25.

اقرأ أيضًا: يقوي المناعة.. هل يمكن الاعتماد على فيتامين د للوقاية من كورونا؟

الحصة الوقائية من فيتامين د

يجب الحذر من الإفراط في فيتامين د، لأن استهلاكه بكميات كبيرة قد يتسبب في الإصابة بالعديد من الأضرار، نتيجة تراكم الكالسيوم في الدم، مثل اضطراب ضربات القلب وآلام العظام وحصوات الكلى.

لذلك يجب الحصول على فيتامين د بجرعات معتدلة يتم تحديدها وفقًا للفئة العمرية:

من 0 إلى 12 شهر: 400 وحدة دولية (10 ميكروجرام).

من سنة إلى 13 سنة: 600 وحدة (15 ميكروجرام).

من 14 إلى 18 سنة: 600 وحدة (15 ميكروجرام).

من 19 إلى 50 سنة: 600 وحدة (15 ميكروجرام)

من 51 إلى 70 سنة: 600 وحدة (15 ميكروجرام).

70 سنة فيما أكثر: 800 وحدة (20 ميكروجرام).

قد يهمك: 5 أمراض ناتجة عن نقص فيتامين د

اعلان

باقى المحتوى

باقى المحتوى

الأخبار المتعلقة

صحتك النفسية والجنسية