خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

أكثر الكلمات انتشاراً

إعلان

5 أنواع للإجهاض.. إليكِ مخاطره

09:03 م الأربعاء 19 يناير 2022
5 أنواع للإجهاض.. إليكِ مخاطره

الإجهاض

كتبت - هدى عبد الناصر:

تعاني بعض النساء من الإجهاض خاصًة في الشهور الأولى من الحمل، مما يتسبب في القلق والتوتر والشعور بالحزن لفترة ما، ما يستوجب المتابعة المستمرة مع الطبيب المختص.

يستعرض "الكونسلتو" في السطور التالية كل ما يتعلق بالإجهاض والمدة التي تستغرقها المرأة، وفقًا لما ذكره موقع "Healthline".

الإجهاض هو فقدان الحمل قبل الأسبوع العشرين، حيث تصل نسبة الإجهاض بين النساء من 10% إلى 20%، مما يتطلب استشارة الطبيب المختص والمتابعة المستمرة للحد من فرص الإجهاض خاصًة المتكررة منها.

اقرأ أيضًا: العلاقة الحميمة بعد الإجهاض.. متى يمكن ممارستها؟

مخاطر الإجهاض

عادًة ما يزداد خطر الإجهاض مع تقدم العمر، حيث تعاني بعض النساء فوق سن 35 من فرص الإصابة بالإجهاض بنسبة تصل إلى 15%، بينما النساء من عام 35 إلى 45 لديهم فرصة إجهاض بنسبة 20% إلى 35%، أما بعد سن 45 تزداد فرص الإجهاض إلى 80%.

بالإضافة إلى ذلك هناك بعض العوامل التي تسبب الإجهاض من بينها:

- التدخين.

- الكحوليات.

- النحافة.

- زيادة الوزن.

قد يهمك: للحوامل.. أغذية شائعة قد تعرضك للإجهاض

إلى متى يستمر الإجهاض؟

أوضحت الدراسات، أنه في حالة الإجهاض قبل التأكد من وجود حمل فقد يمكن أن يكون ذلك نزيف أو تقلصات ناتجة عن الدورة الشهرية، حيث إن بعض النساء يتعرضن للإجهاض دون العلم نهائيًا، وغالبًا ما تختلف مدة الإجهاض من امرأة لأخرى اعتمادًا على عدة عوامل منها:

- مدة الحمل.

- وجود مضاعفات من عدمه.

- الوقت الذي يحتاجه الجسم لطرد أنسجة الجنين والمشيمة.

بالإضافة إلى ذلك قد تتعرض المرأة في بداية الحمل للإجهاض ولا تعاني إلا من النزيف والتشنج لبضع ساعات، على عكس امرأة أخرى تعاني من الإجهاض لمدة أسبوع كامل، كما يمكن أن يكون النزيف غزير مع وجود جلطات وغالبًا ما يتوقف ذلك ببطء تدريجيًا.

قد يهمك أيضًا: أبرزها تجنب العلاقة الحميمة.. 9 إرشادات عليكِ الالتزام بها بعد الإجهاض

أعراض الإجهاض

الإجهاض هو فقدان تلقائي للجنين، فهو يحدث في معظم الحالات قبل الاسبوع الثاني عشر من الحمل، وتتضمن أعراضه ما يلي:

- نزيف مهبلي.

- ألم في البطن أو الحوض.

- تقلصات أسفل الظهر.

- إفرازات مهبلية.

اقرأ أيضًا: تخططين للحمل بعد الإجهاض؟.. نصائح تهمك

أسباب الإجهاض

يمكن أن يحدث الإجهاض نتيجة للعديد من الأسباب، ولكن في أغلب الحالات يحدث بسبب تشوهات في نمو الجنين مثل تلف البويضات أو الحمل العنقودي فهو ورم غير سرطاني قد يتطور في الرحم إلى سرطان، كما أن تشوهات الكروموسومات التي تسببها البويضة غير الطبيعية أو الحيوانات المنوية مسؤولة عن نصف حالات الإجهاض.

بالإضافة إلى ذلك لا يمكن أن يكون للأنشطة اليومية دور في الإجهاض أو ممارسة بعض التمارين، أو ممارسة العلاقة الحميمة وذلك بناءً على استشارة الطبيب المختص.

قد يهمك:الوقاية من الإجهاض تبدأ بتجنب أسبابه.. تعرفي عليها

أنواع الإجهاض

هناك أنواع مختلفة من الإجهاض، حيث تشمل:

1-تهديد بالإجهاض

عادًة ما تعاني المرأة من النزيف أثناء الإجهاض المهدد ولكن دون اتساع عنق الرحم، وبالتالي عند استشارة الطبيب المختص واتباع الإرشادات يقل خطر حدوث الإجهاض ويمكن الحفاظ على هذا الحمل.

2-إجهاض لا مفر منه

يحدث هذا الإجهاض عندما يتسع عنق الرحم وينقبض، حيث تعاني المرأة من خروج بعض أنسجة الحمل عن طريق المهبل، وبالتالي يتم هذا الإجهاض بالفعل.

3-إجهاض غير كامل

في هذا النوع يُفرز الجسم بعض أنسجة الجنين، ولكن بعض الأنسجة الأخرى تبقى في الرحم.

4-الإجهاض الفائت

يعرف الإجهاض الفائت، بموت الجنين،مع بقاء المشيمة والأنسجة الجنينية داخل الرحم، وقد لا تظهر أي أعراض، ويتم التشخيص في فحص الموجات فوق الصوتية.

5-إجهاض كامل

أثناء الإجهاض الكامل، يمرر الجسم جميع أنسجة الحمل.

قد يهمك أيضًا: علامات تنذر بحدوث الإجهاض.. التعامل معها ينقذ الجنين

طرق علاج الإجهاض

عادًة ما يختلف العلاج حسب نوع الإجهاض، ففي تهديد الإجهاض، يوصي الطبيب بالراحة والحد من النشاط حتى يتوقف الألم والنزيف، وفي حالة استمرار خطر الإجهاض يفضل البقاء في الفراش حتى الطلق والولادة.

اقرأ أيضًا: أبرزها تجنب العلاقة الحميمة.. 9 إرشادات عليكِ الالتزام بها بعد الإجهاض

وفي بعض الحالات يمكن ترك الإجهاض يحدث ويستغرق ذلك حوالي أسبوعين، مع تناول بعض الأدوية التي يصفها الطبيب المختص للمساعدة في إفراغ الرحم وغالبًا ما يستمر ذلك لمدة 24 ساعة.

قد يهمك: هل يمكن أن يحدث الإجهاض بدون نزيف؟

الأخبار المتعلقة

صحتك النفسية والجنسية