في اليوم العالمي لأعداء الشمس.. إليك كل ما تريد معرفته عن مرض المهق

10:56 م الأربعاء 12 يونيو 2019
في اليوم العالمي لأعداء الشمس.. إليك كل ما تريد معرفته عن مرض المهق

المهق

إعلان

كتب- أحمد كُريَم:

مظهرهم الغريب جعلهم يتكبدون عناء التمييز العنصري في المجتمعات التي يعيشون فيها، حتى وصل الأمر إلى حد قتل 700 شخصًا منهم في 28 دولة أفريقية، إنهم مرضى المهق أو كما يسموهم الأطباء بـ"الالبينو" أي عدو الشمس.

هذه المعاناة دفعت منظمة الصحة العالمية إلى تخصيص يومًا، للاحتفال بهم والتوعية بطبيعة هذا المرض تحت عنوان "لم نزل نقف بقوة"، كدعوة للاعتراف بهم في جميع أنحاء العالم، والاحتفاء بهم والتضامن معهم، ودعم قضيتهم، في 13 يونيو من كل عام.

المهق

يعتبر "المهق" مرض وراثي غير معدي، يولد به بعض الأشخاص، نتيجة لنقص كبير في إنتاج الميلانين، وهي صبغية بروتينية تُفرز من قبل الخلايا الطلائية، مما يتسبب في غياب جزئي أو كلي للتصبغات الجلد أو الشعر أو العينين.

أنواع المهق

1ـ المهق العيني الجلدي، الذي يصيب الجلد والشعر والعينين، وينقسم إلى نوعين:

ـ المهق السلبي التيروزيناز، يعاني المصاب به بعدم إنتاج الخلايا الطلائية للميلاينين، ما يجعل قزحية المصاب به تصبح شفافة، وشعره يميل إلى اللون الأبيض.

ـ المهق الموجب التيروزيناز، ويكثر الإصابة به في البلدان الأفريقية، ويميل شعر المصاب به إلى الاصفرار، والقزحية بين اللون الرمادي أو الأسود الفاتح.

2- المهق العيني.

3- متلازمة هيرمانسكي - بودلاك، وهو نوع من المهق يقترن بالإصابة بأمراض الجهاز التنفسي أو الاضطرابات معوية، مثل التهاب القولون العصبي.

أقرأ ايضًا: ما تأثيرات مرض المهق على العين؟.. إليك العلاج

تأثير المهق على المصابين به

ـ يؤثر على مظهر المصاب به، ما يجعل بعض الأشخاص ينفرون منه، نظرًا لشكله المختلف عن باقي أقرانه.

ـ يصبح جسم المصاب أكثر تأثرًا بالأشعة فوق البنفسجية، الأمر الذي يتسبب بصفة خاصة في الإصابة بسرطان الجلد.

ـ ضعف النظر.

- الإصابة بعاهات بصرية متفاوتة الخطورة.

طرق الوقاية من مضاعفات المهق

على الرغم من عدم توصل الطب إلى علاج لتعويض نقص الميلانين بالجسم، ولكن هناك مجموعة من الإرشادات التي يجب على المصابين بالمهق اتباعها، لتقليل من مضاعفات هذا المرض، ومنها:

ـ إجراء الفحوصات بشكل دوري، للكشف المبكر عن سرطان الجلد.

ـ ارتداء الملابس ذات الألوان الفاتحة قبل الخروج من المنزل نهارًا.

ـ استخدام النظارات الشمسية.

- دهن الجسم بالكريمات الواقية من الشمس قبل الخروج من المنزل.

المصدر: منظمة الصحة العالمية

اعلان

باقى المحتوى

باقى المحتوى

صحتك النفسية والجنسية