خدمة الاشعارات

تلقى آخر الأخبار والمستجدات من موقع الكونسلتو

لا يزيد الوزن فقط.. الإفراط في تناول السكريات يسبب مشكلات في العظام والمفاصل

02:17 م السبت 13 مارس 2021
لا يزيد الوزن فقط.. الإفراط في تناول السكريات يسبب مشكلات في العظام والمفاصل

السكريات وتاثيرها على صحة العظام

إعلان

كتبت- ندى سامي:

من المعروف أن السكر يزيد الالتهاب في الجسم، استهلاك كميات زائدة من السكر أو كمية معتدلة مع مرور الوقت يسبب التهاب في الجسم، هذا يمكن أن يؤدي إلى العديد من الحالات الصحية، بما في ذلك التهاب المفاصل، بالنسبة للأشخاص المصابين بالتهاب المفاصل يوصى بتناول الأطعمة المضادة للالتهابات وتقليل السكر.

"الكونسلتو" يستعرض في التقرير التالي كيف يؤثر السكر على مشكلات العظام المختلفة، وفقًا لـ "Very well health".

يجب على مرضى التهاب المفاصل والعظام توخي الحذر عند تناول السكر لأن الدراسات أظهرت أن استهلاك السكر يزيد من الالتهابات لدى البشر، تحتوي العديد من الأطعمة والمشروبات على مصادر مخفية للسكر مثل صلصة المعكرونة وبدائل الحليب الخالية من الألبان والكاتشب ودقيق الشوفان المعبأ والحبوب والخبز والشوربات المعلبة.

لذلك من المهم قراءة الملصقات والمكونات الخاصة بالأطعمة والمشروبات قبل تناولها، أظهرت الدراسات أن المشروبات مثل الصودا المحلاة بالسكر ترتبط بزيادة خطر الإصابة بأمراض الالتهابات المزمنة، وتؤثر على الكثير من مشكلات العظام

التهاب المفصل الروماتويدي

التهاب المفاصل الروماتويدي هو مرض التهابي ومرض مناعي ذاتي يصيب المفاصل في الركبتين والمعصمين واليدين، يمكن أن يسبب ألمًا مزمنًا في الجسم عندما يصيب التهاب المفاصل الروماتويدي المفاصل، فإنها تلتهب وتتسبب في تلف أنسجة المفصل.

أجريت دراسة على 217 مريضًا بالتهاب المفاصل الروماتويدي لتحديد تأثير الطعام على أعراض التهاب المفاصل الروماتويدي، أفاد 24.0٪ من المشاركين في الدراسة أن الأطعمة تؤثر على أعراض التهاب المفاصل الروماتويدي لديهم، ووجدوا أن 20 نوعًا من الأطعمة المحددة حسنت أعراض التهاب المفاصل الروماتويدي.

وجدت الدراسة أن الحلويات والصودا مع السكر كانت أكثر العناصر شيوعًا التي جعلت التهاب المفاصل الروماتويدي أسوأ، في دراسة أخرى يرتبط الاستهلاك المنتظم للصودا المحلاة بالسكر بزيادة خطر الإصابة بالتهاب المفاصل الروماتويدي لدى النساء.

  • هشاشة العظام

هشاشة العظام هي أكثر أنواع التهاب المفاصل شيوعًا، يؤثر بشكل شائع على الركبتين والوركين والعمود الفقري، عندما يصاب الشخص بالتهاب المفاصل العظمي، تبدأ الأنسجة في المفاصل في الانهيار بمرور الوقت، تعتمد شدتها على مستوى الألم وكيف تؤثر على أنشطتهم اليومية، النظام الغذائي هو أحد العوامل التي قد تساعد في تخفيف الألم وتحسين أعراض التهاب المفاصل حيث يمكن أن تساعد في تقليل الالتهاب، وأشارت عدد من الدراسات إلى أن تقليل تناول السكريات يقلل من الألم وشدة الأعراض.

  • النقرس

النقرس هو التهاب المفاصل يؤثر على مفصل واحد في كل مرة يحدث النقرس عندما تكون مستويات حمض البوليك في الدم أعلى من المعتاد يمكن إدارة هذا النوع من التهاب المفاصل من خلال الإدارة الذاتية والأدوية.

أظهرت الدراسات أن تناول كميات كبيرة من السكر بما في ذلك الأطعمة والمشروبات التي تحتوي على نسبة عالية من الفركتوز مثل عصير البرتقال والصودا من المعروف أنها تزيد من مستويات حمض اليوريك في الدم يحدث هذا عندما يكسر الجسم الفركتوز.

عندما يتفكك البيورين في الجسم ينتج حمض البوليك ويشكل بلورات تسمى بولات أحادية الصوديوم في المفاصل، تتراكم هذه البلورات في المفاصل والأنسجة والسوائل داخل الجسم مسببة النقرس، هذا يشكل خطر لمرضى النقرس لأن لديهم بالفعل زيادة في أحماض البوليك.

اقرأ أيضًا: هل كل الأطعمة السكرية خطر على الصحة؟

اعلان

باقى المحتوى

باقى المحتوى

الأخبار المتعلقة

صحتك النفسية والجنسية